التصنيفات
تسويق تسويق الكتروني

كتابة الاعلانات أهم ما تحتاجه في مجال Copywriting في التسويق الرقمي

تستلزم عمليات جذب الجمهور إلى العلامة التجارية ومنتجاتها أن تكون متفهمة لما يفكر فيه الجمهور والعملاء. وذلك كي تتمكن الشركات من تسويق منتجاتها لهم وتجعله يهتم بالمنتج وقميته . فالطريقة التقليدية المعتمدة على عرض صورة المنتج وبعض التفاصيل المميزة ليس كافيًا لإقناع الشخص بأهمية هذا المنتج. بل يجب أن يكون شكل التواصل قويًا ومحفزاً للجمهور بما فيه الكفاية. لذا يجب التمتع بمهارات كتابة الإعلانات كي يساهم ذلك في نجاح الحملة التسويقية على أكمل وجه. و هو ما يعرف ب كتابة الاعلانات Copywriting

ما هو الـ Copywriting  أو كتابة الاعلانات ؟

تعرف عملية كتابة الاعلانات Copywriting  بأنها عمليات إعداد وكتابة جمل وعبارات إعلانية موجزة. تهدف إلى لفت انتباه الجمهور والعملاء نحو المنتج أو العلامة التجارية للشركة. أي الغرض منها التسويق وفقا للعبارات التي يتم كتابتها بواسطة كاتب Copywriter . وقد يتم عرضها في صورة تصميم إعلاني كما التي نجدها في الأغلفة والبوسترات الإعلانية التي تعلقها الشركات في الأماكن العامة ووتنشرها على شبكات الإنترنت في مواقعها وخلال الحملات الإعلانية.

ما الفرق بين كتابة الاعلانات Copywriting وكتابة المحتوى Content Writing في مجال التسويق ؟

أصبحت كتابة الاعلانات جزءً لا يتجزأ من خطط التسويق الرقمي لدى كل الشركات . لكن قد يختلط على البعض الاختلاف بين كتابة المحتوى وكتابة الاعلانات. وعلى الرغم من اتفاق كل من كتابة الإعلانات وكتابة المحتوى Content Writing ظاهريا في اتباع أساليب الكتابة الإبداعية. و التي تهدف إلى تجنب الركاكة والحشو في الصياغة بالإضافة إلى دفع الملل عن القارئ . إلا أن هناك فروقًا بين كل منهما. ويجب مراعاتها -إذا كنت تنوي العمل في مجال كتابة الإعلانات.

  1. مفهوم كلا منهم

كتابة الإعلانات: هي كتابة نصوص وكلمات لها دلائل تسويقية –كما ذكرنا- ويتم عرضها في شكل صور إعلانية أو ملصقات Poster في الأماكن العامة. أو على صفحات الويب مثل الإعلانات التي تظهر خلال التصفح. أما كتابة المحتوى هي شكل من أشكال الكتابة. وهي عبارة عن صياغة للجمل والعبارات عن المنتج بهدف تعريف العميل على تفاصيل المنتج وإثراء عقله به. مثل المحتوى الموجود  على مواقع الويب والمدونات وحتى المنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي. وهذا يستهدف جمهور مواقع الانترنت .

  • الهدف منهم

يختلف الهدف بينهما. إذ إن الهدف الرئيسي من المحتوى الإعلاني يهدف إلى زيادة المبيعات وجذب العملاء بينما كتابة المحتوى تهدف إلى إثراء العميل بالمعلومات عن الشركة أو المنتج عن طريق تفاعل الجمهور مع المحتوى وتفاصيل المحتوى المكتوب. وقد يساهم ذلك في زيادة المبيعات لكن ليس من غايتها.

أساسيات الكتابة الاعلانية

يجب على الكاتب Copywriter إدراك عدة أمور أساسية أهمها خبرته في المجال واهتمامه الواسع على النشاط التجاري. فلا يمكن للكاتب أن يعمل كاتبًا للإعلانات في مجال الهواتف وهو لا يمتلك أي اهتمام بالنشاط التجاري للهواتف. وإن اضطر للعمل فسيستلزم منه الوقت الكافي لتكون عنده دراية كافية وخلال هذه المدة سيكون إنتاجه الإبداعي في كتابة الإعلان محدودا. وبمرور الوقت يصبح مبتذلا إن توقف عن الاهتمام. وسيؤثر سلبيا على النشاط التسويقي للشركة في كتابة الاعلانات.

أقرأ أيضا:

عرض البيع الفريد (Unique Selling Proposition (USP استراتيجية أساسية

تعتمد عملية كتابة الإعلانات على أساسين مهمين ويكملان بعضهما الآخر وهما :

  1. المنتج أو الخدمة

لابد قبل الشروع في كتابة الإعلان عن المنتج دراسة المنتج وصفاته بشكل دقيق. وذلك طبقاً للتفاصيل التي تقدمها الشركة عن المنتج. ولا يجوز للكاتب أن يتعدى هذه التفاصيل أو يضيف من عنده حتى لو لاحظ هو ذلك بل يفضل أن يستشير الشركة في ذلك.

بعد ذلك يمكن اختيار العبارات والنصوص التي تعبر عن المنتج وإعادة صياغتها فيما يجعله محط لفت نظر وجذب للجمهور .

  • العميل

من الضروريات في كتابة الإعلان: دراسة طبيعة الجماهير وتحليل رغباتهم. وذلك من أجل تحديد نقاط القوة أي الدوافع القوية التي تحفز العميل. وعلى هذه الدوافع يمكن صياغة محتوى مناسب سيصل إلى ذهن العميل دون أي غموض أو ريبة من المحتوى. أي يجب أن يشعر العميل أن المحتوى يقصده هو. وكلما كانت جودة الصياغة أفضل سينعكس ذلك على نظرة العميل الذي يشعر تلقائيًا أن المحتوى يهمه. وسيفكر جديا في الحصول عليه ولو في المستقبل .

يمكن فهم أفكار العملاء والجمهور بسهولة عن طريق الاضطلاع على آرائهم ومقترحاتهم التي ينشروها على مواقع التواصل الاجتماعي. أو من خلال توزيع استبيانات عليهم كي يقوموا بابداء آرائهم. وعلى هذا الأساس يمكن استهداف احتياجات العميل بالمنتجات المناسبة له بجدارة من خلال الإعلان.

اضطلع على مقال ولاء العملاء لتعزيز عملية التسويق و المبيعات

مهارات كتابة الاعلانات

تعتبر مهارات كتابة الاعلانات من الأمور الغير يسير تعلمها. إذ تعتمد على الجانب الإبداعي الغير مكرر ويكون صياغته استثنائيًا وغير مقلدًا سواء لأعمال سابقة أو لشركات منافسة . لذلك توظف الشركات الكتاب المحترفين الذين يتمتعون بالذكاء وسرعة الانتباه. والتفكير خارج الصندوق.

  1. الدقة اللغوية

امتلاك مهارات لغوية من الأمور الأساسية بل الأهم على الإطلاق. فيجب امتلاك مهارات لغوية قوية لتجنب الوقوع في أخطاء إملائية ونحوية. لأن أي خطأ لغوي سيقتل الإعلان تماما بغض النظر عن المهارات والأفكار التي يحتويها الإعلان.

  • قوة الأسلوب ودقة الوصف

يجب على الكاتب Copywriter أن يمتلك أسلوبا لغويا قويًا. ويعرف كيف يصوغ هدف الإعلان في كلمات بسيطة وسهلة دون أي تكرار أو ابتذال لكلمات تقليدية.

  • مهارات التواصل

مهارات التواصل هي المهارات التي تعبر عن قدرة الشخص على التواصل مع الآخرين وكيفية تقديم أو عرض أفكاره لهم. وفي كتابة المحتوى الإعلاني ينعكس ذلك على الكاتب حيث يمكنه معرفة وتحليل أفكار الجماهير وما يلفت انتباههم. بمعنى آخر يضع نفسه مكانهم أمام الإعلان ويقيس ردة فعله. ويتطور ذلك بمدى تواصل والترابط بين الشركة أو الكاتب والجمهور ومتابعة آرائهم وتعليقاتهم وتفهم وجهات نظرهم.

  • القدرة على البحث بموضوعية

تعني الفهم الكامل للمنتج أو الخدمة التي يتم تسويقها. وخصوصا لحديثي التعيين في نشاط جديد. ذلك يوسع مدارك الكاتب لتفاصيل أدق يمكن من خلالها تشكيل نقطة قوة في المحتوى الإعلاني الذي سيظهر أثره بالإيجاب على المنتج.

  • المهارات البحثية

هي المهارات المعتمدة على متابعة التطورات الإعلانية في النشاط التجاري وسير الحملات الترويجية في الشركة وأيضًا لدى المنافسين.

أقرأ أيضا:

سيو اليوتيوب SEO Youtube خطوة بخطوه و بالتفصيل

التدريب على مهارات كتابة الإعلانات Copywriting

ليس أمر تعلم مهارات كتابة الإعلان بكل هذه السهولة. بل يتطلب التدريب المستمر على كيفية كتابة الإعلانات وصياغة الأسلوب وكذلك تعلم مهارات الكتابة الإبداعية.

  • تطوير مهارات الكتابة

قبل كل شيء يجب عليك تعلم مهارات الكتابة الإبداعية وهنا يُقصد الكتابة التي تحمل شكل تفاعلي وليس أكاديمي أو تدويني.

  • التدرب على كتابة صيغ مختلفة من الكتابة

من الضروري التنوع في الأسلوب والوصف. فالحفاظ على نسق معين أو أسلوب معين في الكتابة والتعبير يدل على افتقار وقلة كفاءة الكاتب في كتابة المحتوى الإعلاني.

  • سعة الخيال

حاليًا أصبحت معظم الإعلانات تعتمد على تصميم الجرافيك. وليس المقصود هنا تصميم الصور، لكن القدرة على صياغة العبارات في العقل ثم عرضها على المصمم لتنفيذها وفق الرؤية.

يمكنك ذلك عن طريق التمرين على كتابة صيغ مختلفة من العبارات التسويقية. وذلك عن طريق الاضطلاع على نماذج الأعمال لشركات أخرى في نفس المجال والتدرب معرفة ملامح بناء الجملة التسويقية.

يمكنك تعلم مهارات كتابة الإعلان من خلال الدورات التعليمية المتخصصة في مجال كتابة الإعلانات Copywriting  وهي منتشرة على مواقع الإنترنت ومعظمها مجاني .